research

المحكمة تقضى باعتبار دعوى إسقاط الحضانة "كأن لم تكن" بسبب عيب فى الإعلان.. والحيثيات تؤكد: خلو الإعلان من تاريخ الجلسة يبطل التكليف بالحضور إذا تخلف المدعى عليه عن حضور الجلسة

أصدرت محكمة الرمل لشئون الأسرة، حكماَ مهماَ، باعتبار دعوي إسقاط الحضانة كأن لم تكن، وذلك لعيب فى الإعلان، مستندة فى حيثيات الحكم على أن خلو الإعلان من تاريخ الجلسة يبطل التكليف بالحضور إذا تخلف المدعي عليه عن حضور الجلسة.

ملحوظة: اعلان صحيفة التجديد من الشطب وصل للحاضنة خالي من ميعاد الجلسة، وقانون المرافعات فى هذه الحالة يقول بطلان التكليف بحضور الجلسة بسبب التجهيل بيوم الجلسة، كما أنه اشترط أن يتم الإعلان بتجديد الدعوي من الشطب خلال 60 يوم من تاريخ شطب الدعوي.  

 صدر الحكم فى الدعوى المقيدة برقم 4200 لسنة 2019 أسرة الرمل، لصالح المحامى مختار عادل، برئاسة المستشار محمد عبد الفتاح الشرقاوى، وعضوية المستشارين أحمد صبرى، وعبد الحميد عوض، وبحضور وكيل النيابة محمد زهير، وأمانة سر هانى أحمد. 

  • تابعنا: